Login to your account

Username *
Password *
Remember Me
محسن الحديري

محسن الحديري

تفقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، ومرافقوه مشروع إنشاء المجمع الطبي بالسويس، الخاص بمنظومة التأمين الصحي الشامل.

وأكد رئيس الوزراء في مستهل جولته بالمجمع الطبي، أن الحكومة تعمل من خلال الوزارات والأجهزة وكافة الجهات المعنية على النهوض بمستوى الخدمات المقدمة للمواطنين في قطاع الصحة، كما نعمل جميعا على تنفيذ منظومة التأمين الصحي الشامل بأعلى مستوى من الكفاءة، وفقا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، بتقديم العلاج والخدمات الطبية المتطورة على أفضل مستوى لجميع أفراد الشعب، خاصة الفئات الأكثر احتياجا.

وخلال الجولة، قدم الدكتور خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، القائم بعمل وزير الصحة، عرضا حول مستجدات العمل بمنظومة التأمين الصحي الشامل بالسويس، لافتا في هذا الصدد إلى أنه سيتم تقديم الخدمات الصحية والعلاجية من خلال ثلاثة مستويات للخدمة، عن طريق 34 منشأة صحية مقسمة إلى وحدات ومراكز ومستشفيات؛ حيث يتم في إطار ذلك إنشاء 8 وحدات ومراكز جديدة، بالإضافة إلى تطوير 21 مركزا قائما، كما تشمل المنشآت تطوير 3 مستشفيات وإنشاء 2 أخريين. 

 كما أوضح الدكتور خالد عبد الغفار أن معدل تنفيذ مشروع مجمع السويس الطبي وصل حاليا إلى 64%، بجانب مشروع إنشاء مستشفى طوارئ السخنة، بالإضافة إلى تطوير كل من مستشفى التأمين الصحي بالسويس، ومستشفى الصدر وإضافة إنشاءات جديدة للصدر، فضلا عن تطوير مركز مناظير الجهاز الهضمي بصورة كاملة.

وأشار الوزير إلى أن مجمع السويس الطبي يتكون من  8 مبان، تشمل المبنى الرئيسي بإجمالي مسطح يصل إلى 47000 م2، حيث يتكون الدور الأرضي من الطوارئ، والأشعة، والتعقيم، والمطابخ، والمغاسل، والمشرحة، بينما يحتوي الدور الأول على المكاتب الإدارية، وأقسام: الحروق، والمناظير، والمعامل، والصيدلية، والعلاج الطبيعي، والمسالك البولية، والغسيل الكلوي، والنساء والتوليد، والحضانات، ويضم الدور الثاني  أجنحة الإقامة الداخلية، بينما يشمل الدور الثالث الرعاية المركزة، وغرف العمليات، والعنايات المركزة للعمليات، وقسم القلب شامل رعاية القلب، إلى جانب مباني: العيادات، وسكن التمريض والأطباء، والمباني الخدمية وتشمل محطة الكهرباء والمحولات، وموزع الجهد المتوسط، ومحطة التبريد، والخزان الأرضي، ومباني الحراسة.

وقال الدكتور خالد عبد الغفار: يضم المجمع الطبي بالسويس عدة مراكز متخصصة تتمثل في مركز أمراض الكلي والمسالك، ومركز طب وجراحة العيون، ومركز أمراض القلب والقسطرة، بالإضافة إلى مركز الحروق.

ويبلغ إجمالي عدد أسرّة حجز المرضى 427 سريرا، موزعة على القسم الداخلي والذي يحتوي على 263 سريرا، والرعاية المركزة وتحتوي على 110 أسرّة، والحضّانة وبها 54 حضانة، كما يبلغ عدد العيادات الخارجية بالمجمع الطبي 62 عيادة، ويتوافر بالمجمع 70 جهاز غسيل كلوي، كما تتوافر به 14 غرفة للعمليات الجراحية، تم تخصيص 12 غرفة منها للعمليات الكبرى، وغرفتين لعمليات الحروق.

كما يضم المجمع الطبي بالسويس بنك دم تجميعي، ومعامل متخصصة مثل الكيمياء والدم، والمناعة، والأنسجة، ومعامل أخرى للطفيليات والميكروبيولوجي، كما يقدم المجمع خدمات الأشعة التشخيصية مثل السينيه وفلوروسكوبي والموجات الصوتية، والرنين المغناطيسي، والأشعة المقطعية، والطب النووي، وهشاشة العظام وماموجرافي، وبانوراما.

وفي ختام جولته بالمجمع الطبي بالسويس، وجه رئيس الوزراء بالإسراع في شراء وتوفير المعدات والأجهزة الطبية اللازمة للمجمع، لسرعة دخوله الخدمة، وتقديم الخدمات الطبية لمواطني المحافظة. 

FB IMG 1636806055681

FB IMG 1636806073939

FB IMG 1636806061968

 

خلال جولته بمحافظة السويس اليوم، تفقد الدكتور مصطفي مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، ومرافقوه، وحدات مشروع المبادرة الرئاسية "سكن لكل المصريين"، الذي يتم إقامته بحي عتاقة
وأشارت المهندسة راندة المنشاوي، مساعد أول رئيس الوزراء، التي تتولى متابعة المشروع، إلى أن مشروع "سكن لكل المصريين" بالسويس يأتي ضمن مبادرة الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، لتطوير عواصم المحافظات، وسيتم توفير 25 ألف وحدة سكنية بالمحافظة، مشيرة إلى أنه تم تخصيص 3 مواقع للمرحلة الأولى من المشروع، كما سيجري تخصيص موقعين آخرين لاستكمال وحدات المرحلة الأولى، التي تضم أيضا مدارس، ومساجد، ومناطق خدمات، وأسواقا لخدمة سكان هذه المدن.

وخلال جولته بأرجاء المشروع، استمع رئيس الوزراء إلى شرح من مسئولي الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، التي تشرف على تنفيذ المبادرة بالمحافظة، حيث تمت الإشارة إلى أن مشروع "سكن كل المصريين" بحي عتاقة يتم تنفيذه على ثلاث قطع لتوفير وحدات سكنية على أعلى مستوى، حيث تتم إقامة عمارات المشروع من أرضي و5 أدوار، بواقع أربع وحدات سكنية بالدور، وتبلغ مساحة الوحدة 90 م2.

ولفت مسئولو الهيئة الهندسية إلى أن القطعة الأولى التي يتم تنفيذ المشروع عليها تبلغ مساحتها 60 فداناً، وتصل نسبة التنفيذ بها إلى 52.60%، وفقاً للجدول الزمني المخطط، حيث تم الانتهاء من أعمال الحفر والإحلال والخرسانة العادية والخرسانة المسلحة من الأساسات، والهيكل الخرساني، وأعمال التأسيس الكهربائي والأعمال الصحية وجار التشطيبات الداخلية والخارجية، منوها إلى أن هذه القطعة تضم 162 عمارة، ويبلغ عدد الوحدات السكنية بها 3796 وحدة، ومن المستهدف أن يصل عدد السكان بها إلى 19 ألف نسمة، كما تضم 138 وحدة تجارية، و 92 وحدة إدارية‘ إلى جانب مسجد يتسع لـ 500 مصلي على مساحة 750 م2، بالإضافة إلى مدرسة تعليم أساسي بمساحة 2400م2، ومخبز، وسوق يضم 16 محلا.

وتمت الإشارة إلى أن القطعة الثانية التي يتم تنفيذها بمشروع "سكن لكل المصريين" بمحافظة السويس تصل مساحتها إلى نحو 53 فدانا، وتضم 158 عمارة بها 3720 وحدة، ويبلغ عدد السكان المستهدفين للسكن بها 18600 نسمة، وتتضمن هذه القطعة 108 وحدات تجارية، و72 وحدة إدارية، ومسجدا بسعة 500 مصلي على مساحة 750م2، بالإضافة إلى حضانة على مساحة 230م2، كما تضم مخبزا ، وسوقا يضم 16 محلا.
فيما يقام المشروع على القطعة الثالثة بمساحة 80 فدانا، وتضم 243 عمارة بعدد وحدات سكنية 5744 وحدة، ومستهدف عدد سكان 28700 نسمة، وتضم أيضاً 132 وحدة تجارية، و88 وحدة إدارية، ووحدة صحية على مساحة 2400 م2، وحضانة على مساحة 230م2، وسوقا يضم 16 محلا، وملعبا.

يجري الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اليوم السبت، جولة تفقدية للمشروعات التنموية والخدمية، الجاري تنفيذها في نطاق محافظة السويس.

يرافق رئيس مجلس الوزراء، خلال زيارته، عدد من الوزراء والمسؤولين؛ لمتابعة تطورات الأعمال الجاري تنفيذها في نطاق المحافظة.

وتشمل جولة رئيس الوزراء، تفقد تطورات مشروع «حياة كريمة» في نطاق المحافظة، ومشروعات في مجال الطرق والإسكان، والصحة

شهدت محافظة اسوان هطول أمطار غزيرة على أنحاء متفرقة وانتشار أصوات الرعد وأضواء البرق في أنحاء المحافظة، في الوقت الذي غمرت فيه المياه شوارع المحافظة بعد الأمطار التي استمرت لقرابة ساعتين

وانتشرت الخدمات الأمنية والمرورية وخدمات الطوارئ والإسعاف في أسوان، استعدادًا لمواجهة أي حوادث طارئة نتيجة لارتفاع منسوب مياه الأمطار في الشوارع.

وشهدت بعض شوارع مدينة أسوان هطول ثلوج، حيث تحولت الأرض للون الأبيض نتيجة لتغطيتها بالثلوج، ومازلت السماء ملبدة بالغيوم بالإضافة لوجود رياح قوية سبقت سقوط الأمطار.

أعلنت وزارة الصحة والسكان، الجمعة، عن خروج 733 متعافيًا من فيروس كورونا من المستشفيات، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 286348 حتى اليوم.

وأوضحت الوزارة، أنه تم تسجيل 909 حالات جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي والفحوصات اللازمة التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ووفاة 57 حالة جديدة.

وأكدت الوزارة أنه طبقًا لتوصيات منظمة الصحة العالمية الصادرة في ٢٧ مايو ٢٠٢٠، فإن زوال الأعراض المرضية لمدة 10 أيام من الإصابة يعد مؤشرًا لتعافي المريض من فيروس كورونا.

يُذكر أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى الجمعة، هو 342097 من ضمنهم 286348 حالة تم شفاؤها، و 19366 حالة وفاة.

أعلنت وزارة الصحة والسكان، الخميس، عن خروج 622 متعافيًا من فيروس كورونا من المستشفيات، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 285615 حتى اليوم.

وأوضحت الوزارة، أنه تم تسجيل 919 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي والفحوصات اللازمة التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ووفاة 60 حالة جديدة.

وأكدت الوزارة أنه طبقًا لتوصيات منظمة الصحة العالمية الصادرة في ٢٧ مايو ٢٠٢٠، فإن زوال الأعراض المرضية لمدة 10 أيام من الإصابة يعد مؤشرًا لتعافي المريض من فيروس كورونا.

يُذكر أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى الخميس، هو 341188 من ضمنهم 285615 حالة تم شفاؤها، و 19309 حالة وفاة.

 تمكنت أجهزة البحث الجنائى بمديرية أمن القاهرة من ضبط (3 أشخاص – لأحدهم معلومات) حال تواجدهم بمسكن أحدهم بدائرة قسم شرطة الزاوية بالقاهرة ، وعثر بداخله على (كمية من مخدر الإستروكس وزنت 1500 جرام – 80 جرام من مخدر البودر - 800 جرام من مسحوق أبيض لتجهيز البودر المخدر - 57 جرام من البودر الأصفر " مادة خام لتصنيع البودر" - 3 ميزان حساس - 3 زجاجات بداخلها مادة الأسيتون " المستخدمة فى تصنيع المواد المخدرة المشار إليها"– أدوات التصنيع - مبلغ مالى  - 3 هواتف محمولة - 17 كيس "تبغ") .. كما تم ضبط (دراجة بخارية "بدون لوحات معدنية " خاصة بأحدهم) ، وبمواجهتهم إعترفوا بتكوينهم تشكيلاً عصابياً تخصص نشاطه فى تصنيع المواد المخدرة وحيازتهم للمضبوطات بقصد الإتجار والمبلغ المالى من متحصلات البيع ، والدراجة لتسهيل تنقلاتهم والهواتف للإتصال بعملائهم.

أعلنت وزارة الصحة والسكان، الأربعاء، عن خروج 627 متعافيًا من فيروس كورونا من المستشفيات، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 284993 حتى اليوم.

وأوضحت الوزارة، أنه تم تسجيل 934 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي والفحوصات اللازمة التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ووفاة 63 حالة جديدة.

وأكدت الوزارة أنه طبقًا لتوصيات منظمة الصحة العالمية الصادرة في ٢٧ مايو ٢٠٢٠، فإن زوال الأعراض المرضية لمدة 10 أيام من الإصابة يعد مؤشرًا لتعافي المريض من فيروس كورونا.

يُذكر  أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى الأربعاء، هو 340269 من ضمنهم 284993 حالة تم شفاؤها، و 19249 حالة وفاة.

نفى المركز الإعلامي لمجلس الوزراء، ما تداولته بعض المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي، بشأن حظر التبرعات النقدية في المساجد، مع التوجيه بالتبرع من خلال حسابات بنكية بهدف إنفاقها على تمويل المشروعات القومية، بدلا من الأغراض المخصصة لها، مؤكدا أنّه تواصل مع وزارة الأوقاف، التي نفت بدورها ما تردد جملة وتفصيلا.

وأوضح المركز الإعلامي لمجلس الوزراء، في بيان عنه، أنّ وزارة الأوقاف أكدت أنّ أموال التبرعات سواء الواردة على حساب صندوق عمارة المساجد أو حساب تبرعات البر وخدمة المجتمع، لا يمكن إهدارها أو المساس بها، بل تخضع للرقابة، ويتم استغلالها بشكل أمثل في الأغراض المخصصة لها، سواء لإعمار المساجد أو لخدمات رعاية الفقراء والمساكين، دون استغلالها في أي أغراض أخرى.

 

أعلنت وزارة الصحة والسكان، الثلاثاء، عن خروج 619 متعافيًا من فيروس كورونا من المستشفيات، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 284366 حتى اليوم.

وأوضحت الوزارة، أنه تم تسجيل 921 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي والفحوصات اللازمة التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ووفاة 56 حالة جديدة.

وأكدت الوزارة أنه طبقًا لتوصيات منظمة الصحة العالمية الصادرة في ٢٧ مايو ٢٠٢٠، فإن زوال الأعراض المرضية لمدة 10 أيام من الإصابة يعد مؤشرًا لتعافي المريض من فيروس كورونا.

يُذكر  أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى الثلاثاء، هو 339335 من ضمنهم 284366 حالة تم شفاؤها، و 19186حالة وفاة.

فيس بوك

Ad_square_02
Ad_square_03
.Copyright © 2021 SuezBalady